صور معبرة

  

عنوان الفتوى

الدم العالق بلحم الذبيحة طاهر

رقم الفتوى  

42186

تاريخ الفتوى

23/7/1435 هـ -- 2014-05-23

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
سؤالي غريب لكن اتمنى أن أجد لديكم ما يدفع الحرج عني لأني تعتبت من التفكير
مره وأنا أطبخ الغداء غسلت اللحمه وحطيتها بالقدر وكان يغلي مويه فتغير لون المويه وصار
اصفر يعني اختلط بدم وطلع ذاك اللون ، وأمي تطلب مني استخدم نفس المويه حقت اللحمه وأطبخ فيها الرز ، وأنا جتني فكره أن المويه نجسه لأن تغير لونها بالدم، وصرت أتحسس من هذا الشي يعني لو جاء على يدي البخار اللي يطلع من المويه أغسل يدي ، وكمان الرز اذا استوا لو جاء على ملابسي رز أنظفه كأنه نجاسه ، مدري هالافكار اللي جتني لها وجه من الصحه ولا تعتبر غلط ؟ اتمنى توضحون لي
وجزاكم الله خير

الإجابة

هذه الأفكار كلها خطأ ومن وسواس الشيطان، فالدم الذي يكون عالقاً باللحم طاهر وليس بنجس ، فلا حاجة لمثل هذه الأفكار الشيطانية، ودين الله يسر وليس فيه عسر ولله الحمد، وقد جاء في الحديث: " هلك المتنطعون " قالها ثلاثاً، فأربأ بك أن تكوني منهم، وبالله التوفيق.

رجوع طباعة إرسال
 

الموقع برعاية شبكة نور الاسلام